اخبار عامهالربح من الانترنت

التسويق عبر الدعايات المدفوعة (الصورية والدفع لجميع نقرة PPC)

التسويق عبر الدعايات المدفوعة (الصورية والدفع لجميع نقرة PPC)

 

أولا: التسويق عبر الدعايات الصورية

في الكوكب الرقمي، لا تكون مساحات النشر والترويج على اللافتات أو قنوات التلفزيون، لكن تكون على المواقع الإلكترونية التي نزورها، وهكذا فإن الدعايات الصورية هي النسخة الرقمية للوحات الدعايات، وهي لافتات قد تشتمل نصوصا أو تستخدم مشاهد مرئية.

وهنالك العديد من الأساليب للإعلانات الصورية ، منها:

  • -تم عقده إتفاقيات تجارية فورا مع مالكي واحد من المواقع الإلكترونية، لِكَي يقوم بنشر إعلاناتك على موقعه.
  • استعمال الشبكات الدعائية الرقمية التي تبلغ الأعمال التجارية التجارية بالكثير من المواقع الإلكترونية المتغايرة التي تحوز منطقة دعائية لأجل البيع؛ جوجل مثالا، وتمنحك تلك الشبكات حرية اختيار إبانة إعلاناتك على صفحات معينة على الشبكة العنكبوتية.

مثال: لنفترض أنك تحب الألعاب، وأنشأت مدونة تقوم فيها بكتابة تقييمات للألعاب، وتود التسويق لها، عليك أولا أن تفكر في من قد يكونون مهتمين بمدونة تسكن الألعاب، وما قد يبصرونه أيضًا على الشبكة العنكبوتية، مثل مواقع الألعاب أو منتديات الألعاب، والمواقع الحكومية للألعاب، بمعني أن الصفحات التي يتواجد فيها عملاؤك هي المقر الذي ينبغي علي إعلاناتك أن تتواجد فيه.

ولما كان عملاؤك لن يقضون وقتهم في تصفح مواقع إلكترونية عن الألعاب ليس إلا، يجيء هنا دور الشبكات الدعائية، إذ تعرض إعلاناتك أمامهم فيما يتصفحون أشياء أخرى، بمعني أنها سوف تظهر أمامهم في حين يطالعون بيانات عن الأحوال الجوية، أو يقرأون المستجدات، أو يزورون مدونات ويتصفحون العديد من أنواع المواقع الإلكترونية الأخرى التي قد يريدون في زيارتها، حتى إذا لم يكن لهذه المواقع رابطة بمجال الألعاب.

وذلك يقصد أن الدعايات الصورية تعطي الأعمال التجارية التجارية التمكن من الإتيان إلى الحشود المستهدفة في مختلف مناطق الشبكة العنكبوتية، وهكذا فهي أسلوب وكيفية جيدة للتسويق وإشهار مشروعك، وشد الزيارات إلى موقعك، وإنشاء التفاعل مع زوارك، والفوز بعملاء مستجدين.
أسباب توفيق الدعايات الصورية

  • – إيجاد المتابعين الموائم.
  • – إعداد النشر والترويج.
  • – تحضير المبادرة الدعائية.
  • اختيارات الدعايات الصورية

تختصر لك شبكات الدعايات الصورية العدد الكبير من البدائل التي تساندك على تحديد الحشد الذي سيشاهد إعلانك مثل:

-اقتصار الدعايات على من يتحدثون لغات محددة، أو لأيام أو أوقات معينة أو في مواضع معينة.

  • – تحديد المقر الذي تود الإشعار العلني فيه على يد اختيار مواقع إلكترونية محددة، وصفحات متميزة على هذه المواقع.
  • -تحديد الصنف أو النوع العمرية من المشجعين المستهدف.
  • -أنواع مغايرة لإعلانك، مثل دعايات اللافتات (banners) بأشكال وكميات متباينة، وإعلانات المقطع المرئي.

كيف تختار إعلانك؟

  • -لا تقتصر على مظهر فرد وإنما صنف حتى تضيف إلى المقار المحتملة التي قد تبدو فيها إعلاناتك.
  • -حدد رسالتك بما يتناسب مع هدفك من النشر والترويج.
  • -اختر لهجتك وأسلوبك في النشر والترويج بما يناسب الحشد الذي تستهدفه.
    ثانيا: دعايات الدفع لجميع نقرة PPC (دعايات نتائج البحث)

مثال: لنفترض أنك تفتش عن مطعم للمأكولات البحرية مثلًا، ستفتح أمامك عدد كبير من الاختيارات في صفحة نتائج محرك البحث، تدعى الصلات التي تراها في الجزء الأساسي من الصفحة بـ “النتائج المجانية”، أما النتائج المعروضة في الجزء اليمين أعلى الصفحة وأسفلها فهي دعايات مدفوعة.

غير أن ماذا تعني كلمة “الدفع بالنقرة”؟

هي ملمح متميزة للتسويق عبر نتائج البحث، إذ يدفع المعلن ليس إلا حينما ينقر فرد ما على إعلانه، أي أنه في حال عدم النقر على إعلانك نهائيا، فلن يتوجب عليك صرف أي مبالغ مالية.

ويعتبر الإشعار العلني في نتائج البحث كيفية لإظهار الدعايات في الدهر الموائم، أي طوال بحث الزبائن المحتملين عن منتجاتك أو خدماتك، الأمر الذي يجعله أكثر فعالية، وإذا ما عقدنا مضاهاة بين النشر والترويج في نتائج البحث وبين النشر والترويج بأسلوب كلاسيكية كالإعلانات الصورية مثلا؛ سنجد أن النشر والترويج الصوري سيظهر للعديد من محصورة من الشخصيات لاغير، سواء يفتشون عن مطعم للمأكولات البحرية أو لا،

وسيتوجب عليك أن تدفع بغض البصر عما قام بتحقيقه أو لم يحققه الإشعار العلني.
مزاد التسويق عبر مواقع البحث في الإنترنت

تحدد مواقع البحث في الإنترنت عدد الخانات التي سوف تظهر فيها الدعايات في جميع صفحة، فتبدأ البطولة بين المعلنين في مزاد للربح بتلك الخانات.

فعند البحث عن مطعم للمأكولات البحرية مثلا، تكون الدعايات التي تبدو في محرك البحث هي نتيجة ذلك المزاد، وتوضح الدعايات الرابحة في خانات بارزة ضِمن صفحة النتائج – من المعتاد أن تكون في أعلى الصفحة، أما المعلنون الذين لم يحالفهم الحظ ،فتوضح إعلاناتهم في خانات أصغر جودةًا.

كيف يكون ذاك المزاد؟

مثل أكثرية المزادات العادية يتوجب على كل مشترِك أن يمنح إيضاح تكلفة للنقرة الواحدة، ويجب أيضًا أن يكون إعلانك الأكثر تكيف لموضوع البحث وهو كلف جوهري بشكل كبير.

وتكون معادلة التوفيق في المزاد هي:

إظهار تكلفة تساجلي+ نشر وترويج موائم وذو بأس= التفوق بالمزاد.

وتقودنا مناسِبة النشر والترويج إلى مفهوم أجدد وهو نقط التميز.
نقط التميز

معيار – من المعتاد أن يكون من فرد إلى 10 – تستخدمه مواقع البحث في الإنترنت مثل Bing وGoogle لتقييم مجال تكيف إعلاناتك مع المسألة الذي يفتش عنه الفرد.

مثال: لنفترض أن ثمة من أجرى عملية بحث باستعمال بند “مطعم مأكولات بحرية”، وقد كان عنوان إعلانك هو “مطعم مأكولات بحرية في مدينة عاصمة السودان العاصمة السودانية الخرطوم” على الأرجح أن يعد محرك البحث إعلانك موائمًا بدرجة عالية، وستحصل على نقط براعة عالية.

أما لو كان عنوان إعلانك “مطعم في الخرطوم عاصمة السودان” فسيعد أدنى تأقلم لأنه يتحاور عن مطعم على العموم وليس عن مطعم مأكولات بحرية، في تلك الموقف، لن تكون درجة تأقلم إعلانك عالية، وهكذا ستحصل على نقط براعة أصغر.
لزوم نقط التميز

حينما يتيح مشروعان تجاريان عروض أسعار متساوية، يقوم محرك البحث باختيار المشروع التجاري الذي يحوز نقط إجادة وأصالة أكثر للظهور في مقر أعلى في نطاق صفحة نتائج البحث.

مثال: توضيح “بلال” أربع دولارات كسعر أعظم وأكبر للنقرة، لكنه نجح في تحري 3 نقط براعة لاغير من مصدر 10، فيما إظهار “أحمد” ثلاثة دولارات كسعر أعظم وأكبر للنقرة ووصل معدّل التميز يملك عشر درجات كاملة.

بعملية حسابية طفيفة لاحتساب ما يعلم بـ “مقر النشر والترويج”، حصل بلال على كلي اثنتا 10 نقطة في المزاد (في أعقاب إعتداء التكلفة بدرجة البراعة)، في حين حقق أحمد 30 نقطة، بصرف النظر عن أن توضيح القيمة الذي قدمه أدنى، وبذلك ربح بالمزاد وحصل على مقر أعلى من بلال في الصفحة.

كيف تصمم إعلانا بارزا؟

قد يضيع إعلانك بيسر في بحر نتائج البحث، لهذا عليك انتباه المقبل حتى يكون إعلانك مميزا:

-استخدم المفردات المفتاحية حتى يبلغ إعلانك إلى المستعملين الذين يتقصون عن تلك المفردات، ففي مثال البحث عن مطعم الأغذية البحرية، ليكن عنوان إعلانك مثلا “كن ضيفا على أحسن مطاعم الأغذية البحرية”.

  • -تَستطيع إدراج إبانة ترويجي.
  • – رِجل تخفيضات أو مميزات خاصة تهم الزبون لتجذب انتباهه.

ملخص

في التتمة لا تنسَ أن “تحفز الزبون على القيام بإجراء معين” في إعلانك، وأن تخبر زوارك بما تريدهم أن يفعلوا لدى دخولهم إلى موقعك، بإدراج نصائح معينة مثل “تعرف علينا” أو “اشتر” أو “احجز حاليا”، فالأبحاث أظهرت أن الأعضاء يستجيبون عادة حالَما ينهي تحديد وجهتهم لاتخاذ خطوة معينة.

Originally posted 2020-10-22 06:31:46.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى